الجديدة : انتخابات جديدة ووجوه قديمة لاتستحي لا من ماضيها ولامن مستواها العلمي

الكاتب AHMED AANIBA بتاريخ 25/08/2015 على الساعة 19:37 - 959 مشاهدة

téléchargement (7)بأي جديد عدت لنا يا انتخابات؟ …عدت لنا بنفس الوجوه القديمة التي أصرت على أن لا تموت إلا وهي منتخبة على كرسي المسؤولية مقصرة في حق هذه المدينة المناضلة .téléchargement (6)

نفس الوجوه إذن تعود الى ساحة الانتخابات ، ثلة من المنافقين الفاسدين يجترون وراءهم ماض متسخ مليء بالفضائح والكوارث نتيجة سوء التسيير و ما اقترفوه من خروقات خلال السنوات الخمس الماضية والتى تركت جروحا دامية في حق المواطن البسيط  ، بالأمس القريب استفادوا من بقع أرضية ومرروا صفقات رغم معارضة المعارضين تفننوا في محاضر الدورات وجعلوا من الغير ممكن ممكن ، و بالأمس القريب كانوا « أشباح » تنكروا للمدينة الفتية السياحية الاقتصادية و لم يواظبوا حتى على الحضور في دورات المجلس البلدي ، و اليوم مع اقتراب موسم « النفاق السياسي » يعودون إلى الساحة بنفس التكتيكات والخطط مستغلين نفس الظروف الاجتماعية والاقتصادية لفئة عريضة من سكان المدينة .

وجوه لا تستحيي لا من ماضيها ولا من حاضرها ولا من مستواها العلمي ولا من طرق تدبيرها للشأن المحلي تجدها سباقة للعودة إلى حلبة التباري رغم فشلها الذريع خلال عشرات السنين من تواجدها في مراكز القرار … غشاشون  يتاجرون في مستقبل المدينة ، يعلمون في دواخلهم أنهم كاذبون مخادعون منافقون ، لا شعبية لهم بين أبناء مدينة الجديدة لأنهم ما فكروا يوماً أن يقتربوا من البسطاء ولا أن يمدوا أيديهم للفقراء والمحتاجين ولكنهم مضطرين لمقابلتهم و خطب ودهم فقط في هذه الفترة التي تسبق الانتخابات معلنين أنهم منهم وبهم وترشحوا لهم ومن أجلهم .

باي برنامج عدت لنا ياانتخابات …ازبال متراكمة طول السنوات الخمس في كل ازقة ودروب وشوارع المدينة .وصور ومقالات المنابر الاعلامية شاهدة على ذلك .نداءات وبيانات متراكمة ووقفات نضالية مدونة .

عدت وعادت الوعود الكاذبة .برامج نخبوية متشابهة وخطابات تحمل ارقاما مستقبلية خاطئة



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.