تحية تقدير وإعزاز لرجال الوقاية المدنية المرابطين في الخطوط الأمامية من أجل انقاد ” ريان “

الكاتب AHMED AANIBA بتاريخ 05/02/2022 على الساعة 14:01 - 155 مشاهدة

Screenshot_20220205-134405_Facebookنقف إكراما وإجلالا لكل رجال أجهزة وهيئات الوقاية والحماية المدنية الوطنية المغربية على تفانيهم واستماتتهم في أداء واجبهم الوطني في وقاية وإغاثة أرواح المواطنين وممتلكاتهم ، وأكبر فيهم التضحيات الجسام التي يبذلونها لحماية هذا الوطن مما يؤثر سلبا على سلامته وسلامة بيئته وصونه من المخاطر الكبرى التي قد تتطور في التجمعات السكنية أو أماكن العمل أو الترفيه ،و خير دليل ما ابانوا عنه من تفاني وصبر  واستعداد وتضحية في سبيل ” الطفل ريان  ” .IMG-20220204-WA0014

أنهم جنود بواسل تدفعهم وطنيتهم وانتمائهم الحقيقي لمغربيتهم وواجبهم الوطني وحبهم لعملهم فهم يواجهون الأخطار من النيران الملتهبة التي تصل ارتفاعاتها لمسافات عالية جداً وقطر شاسع وصعوبة في الدخول لتك المناطق قد تكون لضيقها ولعشوائيتها أو لكثافة وحجم الحريق ونوع المواد المشتعلة التي يتعاملون معها فهذا دائماً تجعلهم في يقظة وانتباه مستمر ليل ونهار فالخطر يأتي في لحظة غير معلومة ولعل كم الحرائق التي حدثت وقد تحدث بالعديد من الأماكن بمختلف المناطق منها ما قد يكون بفعل مخرب وإرهابي ومنها بسبب الإهمال والتواكل ومنها للعشوائية وعدم توافر الشروط الواجبة للحماية في المؤسسات والمحلات والورش والمصانع وخلافه وكثيرا ما يصاب منهم بحروق أو اختناقات ومنهم من يلقون ربهم ولذا يجب أن نتقدم بالشكر والتقدير لجهاز الوقاية المدنية جنود وضباط وقيادات لتفاعلهم مع الحوادث المتلاحقة وفقهم الله من أجل سلامة وحمايةالمغرب .Screenshot_20220205-134308_Facebook



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.