الحياة بعد وفاة الوالدين ..الاشتياق والفراغ

الكاتب AHMED AANIBA بتاريخ 17/03/2022 على الساعة 13:33 - 154 مشاهدة

hqdefaultإلهام حمدون

‏لن تشعر بفاجعة الموت في حينه ..
حتى هذا البكاء الذي ينتابك من هول الصدمة لن يشعرك به ..
ستشعر به عندما تجد أماكنهم الفارغة ماثلة أمامك دون وجودهم فيها ..
عندما تفتقد حضور وجوههم، وروائحهم، وحديثهم ..
عندما تتفقد دفء أياديهم فلا تجده، وصوت ضحكاتهم فلا تسمعه ..
يمكنك أن تشعر بذلك ليلة عيد‏، وأنت تنتظر على أمل أن يأتوا ليجعلوا عيدك عيدا، فلا يحدث ..
عندما تصبح أقصى أحلامك عناق صغير تضمهم به لعله يروى ظمأ فراقهم، فلا يحدث ..
سيظل جزء منا مبتور حتى نلقاهم فى جنة نعيم
فكل أمر في أوله جلل ثم يهون إلا الموت وإن بدا هين لا يهون ..!
أمواتنا لا نبكيكم إعتراضاً فكل نفس ذائقة الموت … ولكن نبكيكم إفتقاداً وإشتياقاً ..
ربي أنر قبورهم وارحمهم برحمتك التي وسعت كل شئ ..
Peut être une image de texte


مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.