مشاهد السجائر الالكترونية في الافلام المغربية .. اغراء ام اشهار

الكاتب AHMED AANIBA بتاريخ 11/04/2022 على الساعة 17:27 - 153 مشاهدة

شيء طبيعي أن تظهر ممثلة مغربية مع سيجارتها الالكترونية المفضلة. مثل هذا السيناريو الصغير معهود في دعايات السينما، ولكن ما ان تجد ممثلة في ريعان شبابها تستعيض عن «تدخين»  و ـ«تبخير» سيجارة إلكترونية فهذا حلم قد يتحقق مستقبلا ..
IMG-20220410-WA0075

 يشاهد الشباب بانتظام وبدون داعٍ مشاهد للممثلين المغاربة في افلاهم الرمضانية وهم يدخنون السجائر الالكترونية، حتى المعروفين منهم بأنهم غير مدخنين، بل أنهم يظهرون في بعض المشاهد وهم يمسكون السجائر الإلكترونية، وهذا يبعث رسالة تروّج عمداً للتبغ‎ . ‏وتدعو منظمة الصحة العالمية منتجي برامج الترفيه والأفلام إلى أن يتعرّفوا على الأساليب التي تستخدمها دوائر صناعة التبغ لتسويق هذه المنتجات القاتلة وترويجها من خلال الأفلام التلفزيونية‎.

‏وتسيء دوائر صناعة التبغ استغلال برامج الترفيه كي تستهدف الشباب وتخدعهم وتغريهم على البدء‎ ‏في التبغ واستخدامه. ‏وقد ظهرت بوضوح الصلة التي تربط بين زيادة معدلات‎ ‏استهلاك التبغ، لا سيّما بين الشباب، وزيادة الترويج له من خلال الأفلام ‎.

‏وقد أغرت الأفلام التي تعرض مشاهد استخدام التبغ ملايين الشباب في جميع أنحاء العالم على البدء في التدخين، وذلك وفقاً لتقرير منظمة الصحة العالمية حول الأفلام الخالية من التدخين – من البيّنة إلى العمل، في طبعته الثالثة. ‏وإن اتخاذ خطوات ملموسة، من بينها تصنيف مشاهد الأفلام التي تعرض استخدام التبغ، مع عرض تحذيرات عن التبغ قبل مشاهدة الأفلام التي تحتوي على هذه المشاهد، يمكن أن توقف هذه الخطوات تعرّض الشباب في جميع أنحاء العالم من مشاهدة منتجات التبغ وبالتالي تحميهم مما ينجم عنها من إدمان وعجز ووفاة‎.

(تعددت الاسباب والموت واحد ) كل يوم ويظهرون لنا ببدعة جديدة وماركات جديدة وكلها في الاخر تصب في الطريقة
لاستنزاف اموال المستهلك والضحك على الذقون وبعد ذلك ستظهر لنااختبارات تؤكد ان استخدام هذة السجائر الالكترونية
فيها اضرار على الصحة ويظهر منتج اخر يستخدمة المدخنون للقضاء على سلبيات المنتوج الاول .

 



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.