مذكرة تعاون في مجال الأسمدة بين OCP وFauji الباكستانية وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية 7نيوز المغربمنذ 18 ساعة حججج

الكاتب AHMED AANIBA بتاريخ 04/03/2023 على الساعة 11:54 - 219 مشاهدة


مذكرة تعاون في مجال الأسمدة بين OCP وFauji الباكستانية وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية

ocp

وقعت مجموعة “OCP” الرائدة عالميا، وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية “UMP”، والمجموعة الباكستانية “Fauji”، مذكرة تفاهم بشأن تعزيز مستوى التعاون.

وأوضح بلاغ للمجموعة “OCP” الرائدة عالميا في سوق تغذية النباتات والمنتج الأول للأسمدة الفوسفاطية على الصعيد العالمي، توصل موقع “اقتصادكم” بنسخة منه، أن هذه المرحلة الجديدة من التعاون المثمر الذي يمتد على مدى خمسة عشر عاما، تظهر الرغبة المشتركة لتطوير حلول مبتكرة تستجيب للاحتياجات الخاصة للمزارعين الباكستانيين وتساهم بشكل مستدام في تحسين مردوديتهم الفلاحية.

وأضاف البلاغ أن الشركاء سيركزون على تحديد الاحتياجات الفلاحية المحددة للتربة الباكستانية وتقييم وتطوير تشكيلات مشخصة من الأسمدة إضافة إلى ترشيد الموارد المستخدمة في عملية التسميد، وتنص الاتفاقية أيضا على إنشاء تجمع صناعي يستفيد من البنيات التحتية والخبرات الصناعية للمجموعتين.

وبهذه المناسبة، صرح سفيان الكاسي، الرئيس المدير العام للفرع المتخصص في حلول تخصيب التربة والنباتات Nutricrops “ستسمح لنا هذه الشراكة الوثيقة مع مجموعة فوجي بتسريع تعاوننا من أجل تطوير حلول جديدة ذات قيمة مضافة عالية وتوسيع عروض خدماتنا. كما ستمكننا هذه الشراكة أيضا من استكشاف وتنفيذ نماذج اقتصادية مبتكرة من أجل خلق قيمة إضافية داخل القطاع الزراعي”.

وبدوره، أكد نوفل روديس، رئيس وحدة الأعمال المثمر بجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية أن “جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية فخورة بالمساهمة في ديناميكية تحول الفلاحة الباكستانية، ونحن مجندون بجانب شركائنا لتعزيز تنمية فلاحية مثمرة، مبتكرة ومستدامة”.

يشار إلى أن مذكرة التفاهم، ستعمل على تعزيز رغبة مجموعة OCP في مواصلة التزامها من أجل الأمن الغذائي الشامل، تماشيا مع استراتيجية الجديدة للاستثمار الأخضر التي تم إطلاقها أواخر سنة 2022 والمخصصة للرفع من طاقة إنتاج الأسمدة وإنتاج الطاقات المتجددة.



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.