اخر الأخبار

اسفي : يسألونك عن تجزئة الصفاء بآسفي

الكاتب AHMED AANIBA بتاريخ 05/03/2023 على الساعة 12:15 - 745 مشاهدة

يسألونك عن تجزئة الصفاء بآسفي
قل هم قوم استبشروا خيرا بغد مشرق يستفيقون بشعاع ضوء شمسه و قد تسربت عبر النوافد و تحت سقف بيث ملكا لهم ثمرة جهد جهيد. حرموا أنفسهم و اهليهم ملذات العيش و السفر و الاستجمام، و آثروا جمع المال قصد توفير ثمن قبر الحياة كما احب ان يسميه احد الضحايا.
جاء الغد و لكن لم يكن مشرقا إلا بخبر مفاده، اصحاب التجزئة قد اختلفوا فصدق القول “إلى اضاربو الثيران سخط الله عل البرواك”، اختلف المستثمر و ضاع الساعي و المستفيد، للأسف الأمر لازال مستمرا و لأكثر من عقد من الزمن، توالت المجالس و حال المستضعفين على حالها، ليبقى السؤال الأبرز إلى متى؟
انتفض اليوم هؤلاء بعد صبر مرير و طرق جميع الأبواب لكن الرد دائما محجوب بقيد و اغلال القانون، التي غالبا تبقى موصدة في وجه قضايا المحتاجين في حين كل القوانين تتغير بمراسيم و غالبا حسب المطلوب.
بدورنا نضع السؤال الجوهري متى وقفت القوانين في وجه المصلحة العامة ام أن مصالح المواطنين و مطالبهم الشرعية خرجت عن هذا الإطار.


مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.