المراة الريفية و 8 مارس .. دور واسهام حاسمين في تعزيز التنمية الزراعية وتحسين الامن الغذائي والقضاء على الفقر في الارياف .

الكاتب AHMED AANIBA بتاريخ 07/03/2023 على الساعة 14:01 - 121 مشاهدة

Chad. A woman channels the water stream into a vegetable patch.توالت فصول التقرير بعد التمهيد، لتستعرض مكتسبات المرأة المغربية في المجال السياسي والمشاركة الاقتصادية، والمناصب التي تبوّأتها المرأة المغربية، والتكريمات والجوائز التي حصلت عليها، والجهود التشريعية لفائدة المرأة، والندوات التي عقدت عن المرأة، … ولكن يظلّ التقرير استعراضيا متباهيا بالإنجازات دون أن يهتمّ بمشاكل المرأة العاملة في الريف مثلاً أو المدينة، ودون أن يبرز معاناتها ولا قلة تمكينها ولا سيما في المجال التعليمي.
وعن المرأة المغربية الريفية مثلا حدّث ولا حرج، فبالرغم من النِّسب المتقدمة جدًا للقوى العاملة النسائية في الريف في المغرب، فإن نتاج عمل المرأة الريفية يذوب في دخل الرجل دون أن يؤدي ذلك إلى تغيّر في وضعها الاجتماعي، بسبب هيمنة الرجل على المرأة الريفية فلا اعتراف بعمل المرأة إلا من خلال الرجل. كما أنّ الظروف الاجتماعية وأعباء الحياة ومسؤولياتها الكثيرة والمتعددة لا تترك لها متسعاً من الوقت للارتقاء بمستواها والمشاركة في دورات التأهيل والتدريب، ولا في الحياة السياسية أو الجمعياتية. إضافة إلى أنّ زواج المرأة المبكر في الريف وإنجابها العدد الكبير من الأطفال، وتدنّي مستوى الخدمات الاجتماعية والصحيّة والتعليمية يؤكد المعاناة الحقيقية والمضاعفة للمرأة الريفية .
إنّ هذه الصورة القاتمة لوضع المرأة الريفية، يبعث برسالةٍ مستعجلةٍ ومضمونة الوصول إلى المحتفلين بعيد المرأة العالمي مفادها: مازال أمامكم الكثير كي تعمَّ فرحة الاحتفال بجميع النساء ، ما زال أمامكنّ أيتها السيدات من أجل غد أفضل.اليوم-العالمي-للمرأة-1



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.