مركز الدرك الملكي بمنتجع سيدي بوزيد بالجديدة …مجهودات متواصلة لمحاربة الجريمة والسرقة وبيع الممنوعات.

الكاتب AHMED AANIBA بتاريخ 10/03/2023 على الساعة 14:54 - 507 مشاهدة

مركز الدرك الملكي بمنتجع سيدي بوزيد بالجديدة … مجهودات متواصلة لمحاربة الجريمة والسرقة وبيع الممنوعات.

67698070_2432653396823403_9147215201475493888_n
لابد أن نعطي صورة أو مدخلا الى القارئ، حتى يتمعن في الدور الذي يقوم به رجال الدرك الملكي بمنتجع سيدي بوزيد، للمساهمة في اقتصاد البلاد عبر محاربة كل من يخل بالقانون والوجهة الحقيقية في موضوعنا هذا “سرية الدرك الملكي ” وفلسفته في المقاربة الامنية للتحكم في الأوضاع بتراب – سيدي بوزيد وجماعة مولاي عبدالله – انه وبالرغم من العوامل المتعددة التي تحيط بهم  بشريا وطبيعيا وعمرانيا واقتصاديا وبعد الدراسة الميدانية المعمقة التي قام بها قائد مركز الدرك الملكي بمنتجع سيدي بوزيد  لوضعها في صورتها الحقيقية وتحت مجهر التحليل والتقييم الموضوعي للوصول الى الأليات التي بواسطتها يمكن التغلب على الوضع بشكل عام ٠

وانطلاقا من الميكانيزمات التي تشتغل عليها أسرة الدرك الملكي بجميع مكوناته بتراب عمالة الجديدة تحت مسؤولية قائد سرية الاقليم فقد تمكنت عناصر الدرك الملكي على وضع اليد على جميع الاختلالات سواء على مستوى التسيير والتنظيم وضبط الظواهر بجميع أشكالها لتوفرهم على ادارة قوية وكفاءات مهنية عالية والتواصل القائم بين جميع عناصر الدرك الملكي بجماعة مولاي عبدالله والاقليم على تكثيف التواجد بمجموعة من النقط السوداء التي تعرف انتشارا لخارجي عن القانون والهاربين من العدالة ومن العقوبة القانونية.

اتخذ هذا المركز التابع للدرك الملكي بمنتجع سيدي بوزيد مقاربة امنية فعالة، حصدت الكثير من الجناة قد اعتقلوا وقدموا للنيابة العامة من اجل النظر في ملفاتهم ومعاقبتهم.
كما تقوم دورية امنية بشكل استمراري الغاية منها فرض القانون ومنع استعمال المخدرات و الشيشا بالدور والمقاهي ووقوف على بجدية وحزم لضبظ اوقات الفتح و الاغلاق الحانات الليلية، وقد تم ضبط مجموعة من المخالفات حرر على اثرها عدة محاضر بحق ارباب المقاهي التي تقدم “الشيشا ” لزبناءها بطريقة سرية.

وقد سهر السيد القائد السرية الدرك الملكي بالجديدة الكولونيل ماجور  ” سعيد بن بلا ” على القيام شخصيا مع عناصره بمختلف رتبهم يتولى حملتها بطريقة منتظمة في جميع تراب نفوده بدون استثناء استهذفت ذوي السوابق العدلية ومرتكبي الجرائم وتجار الممنوعات ومستهلكيها اعتمد السيد قائد سرية الدرك بمعية رؤساء المراكز الترابية للدرك الملكي على استعمال خطط ذكية محبوكة وأساليب منظورة تم بموجبيها ضبط خارجي عن القانون وايقافهم ويتم تقديمهم الى العدالة لتقل كلمتها في النازلة وينضاف الى هذا المجهود والحملات التمشيطية بمحيط المؤسسات التعليمية بجماعة مولاي عبدالله بحيث عادت جميع المؤسسات التعليمية الى الاستقرار والوضع الطبيعي واختفت جميع الظواهر التي تقلق راحة المتمدرسات والمتمدرسين والأطر الادارية والتربوية ٠FB_IMG_1642379549794-pj4f1489ybvre8eox0tzbjjmbm2k3vslq5d1xi2x2s-745x430

كما أن أباء وأولياء التلاميذ والتلميذات عبروا عن ارتياحهم الكبير ما يقوم به رجال الدرك الملكي التابعة للقيادة الجهوية للدرك بالجديدة من حملات تمشيطية بمحيط المؤسسات التعليمية بإقليم الجديدة وكذلك المجال الطرقي وماكان يعرفه من حوادث خطيرة حيث حصل في هذا المجال تطور ايجابي ونوعي ظهر جليا من خلال الاحصائيات التي تفيد وتؤشر على ان الحوادث في تناقص كبير نتيجة اليقظة والمراقبة الميدانية المستمرة وتطبيق القوانين المعمول بها ومعاقبة أصحاب المخالفات حسب ماهو منصوص به في هذا الشأن .

فرئيس مركز الثرابي لدرك اقليم الجديدة يعتمد على العملية التشاركية بين جميع أفراد أسرة الدرك الملكي حتى تتكامل الجهود وتتفاعل المساطير وينخرط الجميع في ضمان سلامة المواطن وممتلكاته وممتلكات الدولة وحفظ السلامة الطرقية

و منذ أن بدأت تشكيلة سرية الدرك الملكي والمركز القضائي بالجديدة تحت إشراف قائدها العمل وهي تبذل قصارى جهدها طيلة هذه المدة من أجل أمن وسلامة المواطنين ،وانخرطت عناصرها بكل مهنية وفق مقاربة جديدة تتميز بالقرب والتشاركية وتتماشى مع توجيهات الجنرال دوكور دارمي محمد حرمو في محاربة الجريمة بشتى أنواعها وتدبير الصراعات بكل منتجع سيدي بوزيد ومولاي عبدالله والجرف الاصفر ، بالإضافة إلى الخدمات التي يتم تقديمها للمواطنين والمتمثلة في تسليم الوثائق الإدارية وغيرها من الأعمال الموازية.

ولا ننسى أنه بفضل الحنكة واليقظة اللازمتين التي أبانت عنهما عناصر الدرك الملكي المركز القضائي بسرية الجديدة تحت إشراف قائدها ،تم مؤخرا توقيف عدد مهم من المبحوث عنهم في مختلف القضايا ،حيث شهدت المنطقة تراجعا ملحوظا فيما يخص جرائم السرقة بأنواعها وترويج المخدرات ،مما خلف ارتياح الساكنة التي أشادت بالمجهودات الأمنية المبذولة من طرف مسيري هذا المرفق العام.

هذا وحسب الارتسامات التي استقتها الجريدة فان الحملات التطهيرية الاعتيادية،التي مافتئت تشنها سرية الدرك الملكي والمركز القضائي تحت الإشراف الميداني والفعال لقائدها ،والتي أعطت أكلها في مكافحة الجريمة والمجرمين،وتجفيف منابع المخدرات والمحظورات في جميع المناطق ،قد خلفت ارتياحا و استحسانا في نفوس ساكنة احواز الجديدة بدائرة الجديدة ،وسدت الأبواب على دعاة الفساد والمفسدين .

من يتتبع باهتمام بالغ الدور الطليعي الذي يميز العمل المضني والجسيم لفرقة مركز الدرك الملكي بالجديدة في أداء الاختصاصات المنوطة بهذا الجهاز كسلطة تنفيذية تضطلع بالشرطة الإدارية والضابطة القضائية.
نعم يتجلى دور هذه الفرقة على الدوام كخلية نحل تشتغل على مدار الساعة 24/24 رغم الإكراهات التي تثقل كاهل عناصر الدرك منها قلة الموارد البشرية واتساع رقعة دائرة نفوذ المركز في منطقة مترامية الأطراف ناهيك عن وعورة المسالك التي تتطلب عناءاً في قطعها للوصول إلى الدواوير والمساكن المعزولة،

كل هذه النتائج ماهي إلا دليل على المجهودات التي يبذلها رجال الجنيرال دوكور دارمي”محمد حرمو” ،وتفانيهم في عملهم وإخلاصهم للأمانة الملقاة على عاتقهم وحبهم لوطنهم ،تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.