وصول 2800 رأس من “الأبقار البرازيلية”الى ميناء الجرف الاصفر مخصصة للذبح

الكاتب AHMED AANIBA بتاريخ 26/03/2023 على الساعة 14:29 - 170 مشاهدة

وصول 2800 رأس من “الأبقار البرازيلية”

وصول 2800 رأس من
صور: هسبريس

وصلت، أمس السبت، شحنة متكونة من 2800 رأس من الأبقار المستوردة من البرازيل إلى ميناء الجرف الأصفر (الجديدة) مخصصة للذبح، في إطار تزويد السوق الوطنية باللحوم الحمراء ودعم استقرار أسعارها بالجملة والتقسيط.

وبهذه المناسبة، أوضح احساين الرحاوي، المدير الجهوي للفلاحة بجهة الدار البيضاء – سطات، في تصريح صحافي، أن هذه العملية المتعلقة باستيراد الأبقار، التي تعد أول شحنة وأكبرها تصل من البرازيل موجهة للذبح، تندرج في إطار الإجراءات التي اتخذتها الحكومة من أجل ضمان التزويد العادي للأسواق الوطنية بمادة اللحوم الحمراء.

وأضاف المدير الجهوي للفلاحة بجهة الدار البيضاء – سطات أن أعداد رؤوس الأبقار، التي سبق استيرادها على مستوى هذه الجهة، بلغت 6 آلاف و448 رأسا، مشيرا إلى أن هذه العمليات من شأنها ضمان التمويل العادي للسوق المغربية واستقرار أسعار اللحوم الحمراء.

وأفاد الرحاوي بأن هناك شحنات أخرى من الأبقار المستورة سيتم تزويد السوق المحلية بها مستقبلا.

من جانبه، أوضح محمد شهيدي، رئيس المصلحة البيطرية بالجديدة – المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية (أونسا)، أن هذه الشحنة من العجول اللاحمة المستوردة من البرازيل خضعت لعملية مراقبة عند الاستيراد؛ وهي عملية تندرج ضمن العمل اليومي للمكتب، من خلال مراحل عديدة.

وأضاف رئيس المصلحة البيطرية بالجديدة أن المرحلة الأولى تتمثل في مراقبة الوثائق المرفقة بالحيوانات المستوردة؛ بما فيها الأوراق الثبوتية للحيوانات، والشواهد الصحية والتحليلات المخبرية التي تجرى في بلد المصدر، ثم الوثائق المتعلقة بالشحن، مؤكدا على أهمية هذه الوثائق قبل الاستيراد.

وواصل شهيدي أنه عند الاستيراد تكون المراقبة البيطرية، وتهم أساسا صحة الحيوانات التي يجب أن تكون في حالة جيدة، مشددا على أن هذه العملية تتبعها المراقبة المخبرية التعزيزية عبر أخذ عينات التي تبعث إلى المختبر البيطري بالدار البيضاء، في إطار السهر على سلامة الحيوانات المستوردة.

وقال رئيس المصلحة البيطرية بالجديدة إن هذه الإجراءات المتخذة يوميا من قبل المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية تليها عملية مرافقة للأبقار المستوردة لضيعة الحجر الصحي قبل إخضاعها للذبح من أجل الاستهلاك.

من جهته، قال عبد الفتاح عمار، الرئيس المدير العام لشركة تسمين دكالة، إن الشركة قامت، في إطار التسهيلات التي وضعتها الحكومة من أجل استيراد الأبقار بغية تزويد السوق الوطنية باللحوم الحمراء، باستيراد عجول من أجل الذبح وتزويد السوق المحلية من هذه المادة، مضيفا أن.

وتابع الرئيس المدير العام لشركة تسمين دكالة أن هذه الشحنة من العجول تتمتع بصحة جيدة، لافتا إلى أن المصالح البيطرية المغربية بعد أن تأكد لها توفر كافة الشروط الضرورية لاستيراد هذه الشحنة سمحت لهذه الشركة بالقيام بعملية الاستيراد من البرازيل، مؤكدا أن الأبقار من هذا البلد تتمتع بسمعة جيدة وبمواصفات عالية الجودة وممتازة.

ودعا عمار كافة الراغبين في شراء العجول المستوردة من البرازيل من تجار اللحوم أو الأبقار إلى الإقبال على هذه العجول التي تتميز بأثمنة مناسبة وفي المتناول.

وكانت المديرية الجهوية للفلاحة لجهة الدار البيضاء – سطات قد كشفت أنه تم استيراد خلال شهر مارس الحالي 5 آلاف و129 رأسا من الماشية؛ منها 4 آلاف و529 رأسا من الأبقار، مقابل ألف و919 رأسا من الأبقار تم استيرادها خلال شهر فبراير 2023.

وحسب المديرية، فقد تمت هذه العملية مع احترام المعايير والشروط الصحية المفروضة من طرف مكتب (أونسا)، بهدف سد الخصاص وتزويد وتموين الأسواق المحلية باللحوم الحمراء ودعم استقرار أسعارها بالجملة والتقسيط، مشيرة إلى أن هذه العملية تندرج في إطار تشجيع استيراد الأبقار الأليفة من سلالات إنتاج اللحوم المعدة للذبح لضمان تموين عادي للسوق المحلية من لحوم الحمراء.

وذكرت بأنه من أجل تشجيع المستوردين على تموين السوق الوطنية باللحوم الحمراء بهدف ضمان تموين عادي للسوق المحلية من لحوم الأبقار ومواجهة ارتفاع أسعار اللحوم الحمراء في الأسواق الوطنية، قررت الحكومة بمرسوم رقم 2-23-47 الصادر بـ27 يناير 2023 المتعلق بالإعفاء ووقف فرض الرسوم الجمركية استيراد الأبقار الأليفة من سلالات إنتاج اللحوم المعدة للذبح إلى غاية 31 دجنبر المقبل.

وأشارت إلى أن هذا الإجراء الحكومي يرمي إلى تبديد الصعوبات التي تواجه المستوردين المغاربة وضمان تموين السوق الوطنية بالأبقار المعدة للذبح، وضمان تموين عادي للأسواق المحلية من لحوم الأبقار، ثم تخفيض أسعار اللحوم الحمراء في السوق الوطنية واستقرار ثمنها وتوفير المنتوج بسعر أقل. كما يهدف هذا الإجراء إلى مواجهة كل أشكال المضاربة والوساطة في سلاسل تسويق اللحوم الحمراء، والحفاظ على الأبقار المحلية من أجل إعادة التوازن إلى سلسلة القطيع الوطني.



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.