إئتلاف فعاليات المجتمع المدني بمدينة والافتخار بالمرأة الجديدية المناضلة

الكاتب AHMED AANIBA بتاريخ 03/05/2023 على الساعة 15:16 - 238 مشاهدة

بقلم : كريم لعميم
يحق لنا اليوم في إئتلاف فعاليات المجتمع المدني بمدينة الجديدة أن نفتخر بالمرأة الجديدية المناضلة التي سطّرت منذ زمن طويل في سجل التقدم والتطور أسطراً من فخر و نور نور في جميع المجالات حيث تبين مع مرور الوقت أن الجديدية القاضية والشاعرة والفنانة والأديبة والمرشدة الدينية والعاملة وربة البيت و الجمعوية…. قادرة على ركوب كل التحديات والقيام بكافة الأدوار التي من شأنها أن ترفع من قيمتها و تبرز دورها في المجتمع وتمتعها بحقوقها مع ما نالته من تثقيف وتأهيل وعلم ومعرفة لتنمية شخصيتها وتوسيع مداركها.

صحيح أن المرأة المغربية (  الجديدية ) ، لم تعد مرادفة لربة البيت، ولم تعد وظيفتها منحصرة في خدمة الزوج، وتربية الأولاد …ولم تعد محرومة من المناصب الوجيهة في المجتمع، ولا مقصية من النقاشات السياسية والعمومية، ولا مبعدة عن مراكز القرار .

وقد أثبتت المرأة الجديدية جدارتها في مختلف المسؤوليات التي أسندت إليها، وأبانت عن كفاءة عالية في التسيير والتدبير والابتكار. لهذا سيكون من السخف والغباء أن يُشكك أحد الآن في مشروعية هذا الحق.

لقد كانت المرأة ولا تزال شريكا أساسيا في تحقيق أهداف التنمية وتطوير المجتمع، إذ عرفت اهتماما متزايدا بالدور الذي تضطلع ، وترسخت القناعة بصعوبة إحداث أي تغير أو تحولات أو تقدم دون إشراك المرأة. وانتزعت لنفسها مكاسب مهمة في مجالات سياسية واقتصادية وقانونية.

 .


مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.