النقابة الفوسفاطية الوردية بالجديدة تعيش على صفيح ساخن

الكاتب AHMED AANIBA بتاريخ 14/06/2023 على الساعة 18:44 - 280 مشاهدة

card_14062023163816لم تستسغ النقابة الوردية الفوسفاطية البلاغ الصادر عن نقابة الصحافيين المغاربة والاتهامات المخجلة و المحتشمة و المجانية لمديرية الموارد البشرية حول ملف الترقية ، فحملوا سيوفهم مهاجمين مااسموه “الأقلام المأجورة” واستطلاعات الرأي “المخدومة”، وفق تعبيرهم.
مؤشرين على مجانبة استطلاعات الرأي التي انتقدت التعليق العاري من الصواب لملف الترقية، مبينين أن نقابتهم تشكل “الجواب الشافي لهذا الملف المخدوم ” حسب رأيهم ”

”.ودور النقابات العمالية في مثل هذه الملفات ( الترقية ) هو السهر على تكافؤ الفرص بين العمال وليس محاولة فرض على مديرية الموارد البشرية  اسماء باللون الوردي .

الكتابة صناعة شريفة؛ إذ الكتابة من خواص الإنسان التي تميَّز بها عن الحيوان” فالكتابة شرفٌ ثمنه غالٍ لأنها أداة التعبير والتغيير .

وهي فعل صادر عن إنسان واعٍ يمتلكُ من المهارات والقدرات ما لا يمتلكه غيره لأنّها عُصارة فكر وقراءات وتجارب وخبرات.
وقد كُنت أظنُّ لوقتٍ قريب جدًّا أنَّ من يمتلك قلماً فهو يمتلك فكراً عظيماً حرًًّا؛ فهي وسيلة التفكير والتواصل الإنساني ، وهي الفن الذي تنصهر فيه كل علوم اللغة لتصنع لنا التاريخ والتراث والثقافة والفكر معاً وليست رصًّا للكلمات المزخرفة والمعاني .



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.