رسالة المنتدى الوطني الفوسفاطي الى السيد مصطفى التراب حول تراجع التغطية الصحية

الكاتب AHMED AANIBA بتاريخ 09/08/2023 على الساعة 18:24 - 686 مشاهدة

مهما نقل من كلام عن حياة المتقاعدين الفوسفاطيين ببلادنا، فلن نكون قادرين على موافاتهم حقهم وعكس الصورة الحقيقية لمعاناتهم، مما يستوجب التفكير الجاد والمسؤول في رد الاعتبار لهذه الفئة الهشة في المجتمع، التي تتزايد أعدادها بوتيرة متسارعة .فإن التغطية الصحية تمثل للمتقاعدات والمتقاعدين والارامل وذوي الحقوق  أهمية قسوى لا يمكن التنازل فيها على ما حققوه جميعا من مكتسبات في هذا المجال ، لقد أصبحوا يعانون الأمرين مع شركة  “ سانلام ” ” Sanlam ” في مجال ملفات التعويض عن المرض ومع اختفاء بعض ملفاتهم دون تعويض و لا يخبرونهم بإستبعادها دون تعويض . وتكليفا من المنتدى الوطني الفوسفاطي وجه الرئيس عبدالحق رهني رسالة الى السيد الرئيس المدير العام للمجمع الشريف للفوسفاط :

Z7AnWpb4uaHbr2y5oJ1Cuqx3sUDfeThE4w5reJYY
السيد الرئيس المدير العام
يؤسفنا في المنتدى الوطني الفوسفاطي أن نعبر لكم على أسفنا و إمتعاضنا و قلقنا إلى ما ٱلت إليه وضعية التغطية الصحية داخل المجمع الشريف للفوسفاط من تراجع على المكتسبات سببها الرئيسي عدم إلتزام شركة سانلام المفوض لها تدبير الملفات الطبية و تراجعها على الإتفاق المبرم مع المجمع الشريف للفوسفاط، والمضمنة بالأمر المصلحي OS 864 و دليل التغطية الصحية 2019 , حيث أن المتقاعدين أصبحوا يعانون الأمرين من بعض القرارات الإنفرادية التي تخرج بين الحين والٱخر دون مرجعية قانونية ونذكر على سبيل المثال لا الحصر
– التشطيب على أبناء المتقاعدين والمتقاعدات والأرامل المتمدرسين وعدم قبول ملفاتهم الطبية رغم أن وضعيتهم سليمة إتجاه المصالح الطبية التابعة للمجمع الشريف للفوسفاط ( و لدينا أمثلة حية)
– استبعاد الملفات الطبية دون
– تعويض أصحابها ودون إخبارهم رغم توفرهم على الهواتف والعناوين
و تحت درائع واهية مع عدم إرجاع تلك الملفات لأصحابها.
– إرغام المتقاعدين القاطنين بالمدن البعيدة على التنقل لإجراء الفحص المضاد أو المراقبة للتعويض على النظارات رغم توفر المصالح الطبية على ما يثبت أن هؤلاء المتقاعدين يعانون من ضعف البصر المزمن (حالة متقاعد يعاني من المرض ولا يمكنه السفر وإرغامه على التنقل من مدينة تازة إلى مدينة فاس لإجراء الفحص المضاد )
– إحالة كل الملفات التي تفوق مبالغها المالية 1500,00 على الخبرة بمصالح التطبيب بالمراكز الفوسفاطية دون تبليغ أصحابها بالتوجه إلى المصالح الطبية
– غياب التوضيح حول المبالغ المسترجعة les décomptes مما يفقد عملية التعويض مبدأ الشفافية
– طول مدة التعويض حيث ارتفعت من 10 أيام إلى ما يفوق 45 يوما
– عدم تمكن جل المتقاعدين تتبع ملفاتهم الطبية لصعوبة الولوج إلى المنصة الإلكترونية التي أحدثها المجمع لأسباب وإكراهات نذكر منها:
– صعوبة التمكن من البرامج الخاصة بالبوابة
– ضعف التكوين لدى المتقاعدين
– صعوبة الولوج للأنترنيت في بعض المناطق
– إفتقار المتقاعدين للهواتف الذكية
– وضع هذه الخدمة خارج التغطية كما هو الحال هذا الأسبوع
– المشاكل المرتبطة بالتحمل الطبي عند الإستشفاء خاصة بمدن إقامة المتقاعدين خارج المراكز الفوسفاطية، و كذا غياب تعاقدات مع مصحات بهذه المدن كما نلاحظ غياب أطباء المراقبة في كل المدن (اختصاص العيون وطب الاسنان)
السيد الرئيس المدير العام،
لأجل كل هذا نطلب منكم التدخل لذى مصالحكم الإدارية والطبية من أجل إنصاف المتقاعدين و رفع هذا الحيف عنهم.
وفي إنتظار جوابكم تقبلوا منا فائق عبارات التقدير والاحترام .

المنتدى الوطني الفوسفاطي 

الرئيس عبدالحق رهني



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.