اخر الأخبار

الجديدة : الجلسة الافتتاحية للدورة الاولى للمؤتمر الدولي حول التدبير العمومي بالجديدة

الكاتب AHMED AANIBA بتاريخ 27/06/2024 على الساعة 19:37 - 89 مشاهدة

تحت شعار ” الابتكار رافعة أساسية لقطاع عام أكثر فعالية واندماجا ” ترأس وزير الصناعة والتجارة السيد رياض مزور وعبر تقنية المناظرة المرئية السيد يونس السكوري وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والشغل والكفاءات صباح يوم الخميس 27 يونيو 2024 بإحدى قاعات المؤتمرات التابعة لمنتجع زفير ضواحي مدينة الجديدة

 وعرفت الجلسة الافتتاحية للدورة الاولى للمؤتمر الدولي حول التدبير العمومي المنعقد يومي 27 و 28 يونيو 2024 حضورا متميزا لعدد من الشخصيات البارزة، وعلى رأسهم رئيس جامعة شعيب الدكالي ومدير المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بالجديدة و مدير المدرسة العليا للتكنولوجيا بمدينة سيدي بنور .٠

و يهدف هذا المؤتمر الدولي في سياق التحولات العالمية السريعة، حيث أصبح الابتكار عنصراً حاسماً في تحسين أداء القطاع العام، سواء من الناحية التنظيمية أو التقنية. كما تدرك الحكومات عبر العالم أهمية تبني الابتكار لتقديم خدمات فعالة تلبي احتياجات المواطنين، مما يؤدي إلى ضرورة إعادة النظر في أساليب التقييم والضبط المالي في هذا القطاع. هذا وتواجه الحكومات تحديات كبيرة في تطبيق الابتكار، منها ضغوط التمويل والنظم التعليمية والأمن الغذائي والتغير المناخي. كما أن نجاح الابتكار يضل مرتبطا بتطوير منتجات وخدمات جديدة وتكامل التكنولوجيا في العمليات الحكومية
لذلك يعتبر المؤتمر الدولي حول التدبير العمومي، في دورته الأولى، منصة علمية وأكاديمية تتجه الى تشجيع الأبحاث المستقبلية نحو التركيز على كيفية استغلال الابتكار في مواجهة التحديات الاقتصادية والاجتماعية، عبر تطوير تعاون فعال بين القطاعين العام والخاص، قصد تبادل الخبرات واقتراح حلول مبتكرة.
وقد نظمت هذه النسخة من طرف المدرسة العليا للتكنولوجيا بسيدي بنور التابعة لجامعة شعيب الدكالي ومختبر الدراسات والأبحاث في العلوم الاقتصادية والتدبير ومختبر البحث في التسيير الفلاحي المستدام بشراكة مع مجموعة من هيئات البحث والتعليم العالي والفاعلين المؤسساتيين. ويأتي هذا المؤتمر إلى جمع الخبراء والممارسين لمناقشة أحدث الاتجاهات في مجال الابتكار في القطاع العام وتبادل الأفكار والخبرات لتعزيز فعالية الخدمات الحكومية.



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.