اخر الأخبار

إلقاء القبض على مروجي الحشيش و القرقوب بمنطقة الدار البيضاء و المحمدية

الكاتب AHMED AANIBA بتاريخ 11/04/2014 على الساعة 16:46 - 12 مشاهدة

 

تمكنت فرقة الشرطة القضائية لمنطقة أمن الحي الحسني، من إيقاف ستة أشخاص مشتبه فيهم ضبطوا متلبسين بترويج المخدرات، حيث تم إيقاف أولهم بعدما نصب له كمينا بالقرب من مسجد سيد الخدير ليتقمص أحد العناصر الأمنية دور زبون واتصل به هاتفيا ليطلعه أنه يريد ثلاث أقراص مهلوسة بمبلغ 50 درهم وهي التي تم حجزه من لدنه ومبلغ مالي حصيلة مبيعاته، حيث وفي إطار البحث كشف عن مزوده ليتم إيقاف هذا الأخير رفقة شخص آخر معروف بسوابقه العدلية في مجال الاتجار في المخدرات. كما تم في نفس الوقت إلقاء القبض على شخص آخر متلبسا بترويج الأقراص المهلوسة من نوع “نورداز زيبام” حيث عثر على كبسولة بداخلها تسعة أقراص معدة للبيع. فيما وفي نفس اليوم قامت العناصر الأمنية من إيقاف تاجري مخدرات يمتطيان سيارة وبحوزتهما 100 غرام من مخدر الشيرا وميزان إلكتروني وهاتف نقال فيما عوينت عليهما حالة السكر، حيث أكد المعنيان أنهما يستعملان الهاتف النقال من أجل التواصل مع زبنائهما حيث يضربان مواعيد في الخلاءات المجاورة لمنطقة الألفة. وفي نفس السياق تم إيقاف شخص آخر على مستوى درب الوداد معروف بسوابقه العدلية في مجال الاتجار في المخدرات حيث حجزت بحوزته 115 غرام من مخدر الشيرا ومبلغ مالي وهاتف نقال. جميع الموقوفين اعترفوا بما ضبط بحوزتهم من مخدرات معدة للترويج كما أنهم صرحوا أن المبالغ المالية تبقى هي حصيلة تجارتهم في الممنوعات والهواتف النقالة يتم الاستعانة بها من أجل تلقي مكالمات زبائنهم أما بالنسبة للسيارة فهي تبقى لملكية مروج مخدرات آخر حررت في حقه مذكرة بحث من أجل إيقافه. أما بالنسبة لمنطقة أمن المحمدية : فقد تمكنت فرقة الشرطة القضائية بالمنطقة من إيقاف أحد مروجي الأقراص المهلوسة وحجزت لديه 58 قرص مهلوس من نوع ريفوتريل ومبلغ مالي قدره 110 درهم وهاتف نقال، ليتم الإنتقال رفقته إلى مسكنه حيث تم إيقاف عشيقته وتم إيقاف شخصين آخرين يسكنان معه حيث حجز منهم 05 غرامات من مخدر الشيرا. وبالبحث مع المعنيين أكدت عشيقة المروج أنها على علاقة غير شرعية مع المروج وأن الشخصان الآخران يبقيان صديقان لهما، فيما أكد المروج أنه يقتني سلعه من ضواحي المحمدية. أما في عملية أخرى فقد تمكنت فرقة الشرطة القضائية لنفس المنطقة الأمنية من إيقاف شخصين من أجل الإستهلاك والإتجار في المشروبات الكحولية بدون رخصة. حيث في بادئ الأمر تم إيقاف المستهلك متحوزا بقنينتين من مشروب “ماء الحياة” ليكشف لهم عن مكان المروج الرئيسي والذي تم إيقافه هو أيضا وتم حجز 74 قنينة من النبيذ الأحمر فيما تم حجز 03 قنينات من الجعة و 139 قنينة من مشروب ماء الحياة، و مبلغ مالي قدره 6500 درهم . أما بمنطقة أمن عين الشق : تمكنت فرقة الشرطة القضائية من مراقبة أحد الأشخاص الذي حامت حوله مجموعة من الشكوك على أساس أنه يتاجر في المخدرات وبعد مراقبة مستمرة وثابتة من طرف العناصر الأمنية تبين أنه يتاجر بالأقراص المهلوسة حيث تم إيقاف وحجز ما لديه في بادئ الأمر حيث وجدت بجيوبه 27 قرصا مهلوسا من نوع ريفوتريل معدة للبيع، حيث تم الإنتقال معه مباشرة إلى محل سكنه ليتم حجز 150 قرصا آخر من نفس النوع لازال على شاكلته الأساسية. وبالبحث مع المعني بالأمر أكد أن مزوده يربط الإتصال به بأوقات محددة وأماكن بعيدة وخالية من الناس في غالب الأمر خوفا من إلقاء القبض عليه.



مواضيع من نفس القائمة

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.